الدليل القانوني للأجانب في التملك العقاري في تركيا

تاريخ آخر تحديث:: 2021-05-02
+ حجم الخط -
13 6123

 

دليل الأجانب في التملك العقاري في تركيا 
تم ترتيب هذا الدليل لمساعدة الأجانب الراغبين في التملك العقاري في تركيا (شراء عقار في تركيا )، بعد إزالة الحاجز القانوني الذي يمنع مواطني 89 دولة من شراء عقارات وشقق في تركيا عملاً ببرتوكول المعاملة بالمثل، وهو ما شجع على جذب المزيد من الاستثمارات ومضاعفة حجم مبيع الوحدات العقارية التركية.
 
الأساس القانوني :
وفقاً  للتعديل الحكومي على المادة 35 من القانون العقاري رقم 2644 و الصادر في تاريخ 18 مايس 2012 ، فقد تم إلغاء مبدأ المعاملة بالمثل فيما يتعلق بتملك الأجانب للعقارات في تركيا، و بموجبه أصبح يحق للأجانب تملك أي نوع من أنواع العقارات داخل حدود الجمهورية التركية.
ويتوجب على الأجنبي الذي تملك قطعة أرض بهدف إقامة بناء عليها، مراجعة البلدية ومديرية الزراعة في الولاية التي توجد فيها الأرض لتسوية المعاملة العقارية قانوناً.
شكل العقد : وفقاً للقوانين والنظم المعمول بها في تركيا فإنّ نقل ملكية العقارات تتم من خلال سند رسمي يسمى “الطابو” يتم توقيعه وتسجيله أصولاً في مديريات السجل العقاري، وبذلك تتحول الملكية القانونية للمالك الجديد.
لا يعني إلغاء برتوكول المعاملة بالمثل على التملك العقاري للأجانب إعطاءهم هذه الحقوق بالمطلق بل هناك جملة شروط يجب مراعاتها وهي:
  1. يجب أن لا تتجاوز مساحة العقارات في تركيا التي يتملكها الأجنبي مساحة 30 هكتار.
  2. يجب أن لا تتجاوز العقارات في تركيا  التي تملكها الأجانب داخل حدود المنطقة الإدارية مساحة 10 % من إجمالي مساحة المنطقة الإدارية.
  3. الحصول على الموافقة الأمنية و العسكرية من الجهات العسكرية المختصة في المنطقة التي يقع فيها العقار.
 أما عن إجراءات نقل ملكية العقار في تركيا فتتسم بالسهولة و السرعة وفق الخطوات التالية:
 تقديم الطلب: يقوم مالك العقار في تركيا   بحجز موعد في مديرية السجل العقاري لإتمام إجراءات نقل الملكية. 
(الموعد المبدئي يتم حجزه إلكترونياً، قبل الساعة 12 ظهراً، للحصول على رقم تسلسلي)
  1. حجز الموعد يكون إما عن طريق الموقع الإلكتروني لمديرية السجل العقاري.  https://randevu.tkgm.gov.tr
     
شراء عقارات في تركيا
 
الأوراق المطلوبة لعملية نقل الملكية:
  1. سند ملكية العقار في تركيا و الذي يتضمن ( العنوان التفصيلي للعقار ).
  2. جواز السفر إضافة إلى ترجمته.
  3. تقرير معدل قيم العقارات في المنطقة و يصدر هذا التقرير عن البلدية.
  4. تقرير تقييم العقار في تركيا ,
  5. وثيقة تأمين الزلازل للعقار في تركيا .
  6. صورة شخصية للبائع إضافة إلى صورتين للمشتري.
  7. مترجم محلف في حال كان أحد الأطراف لايجيد اللغة التركية.
  8. في حال كان إجراء الشراء يتم بوساطة وكالة أبرمت خارج تركيا، في القنصلية أو السفارة فيحتاج المشتري إلى ترجمة لها مصدقة من مترجم محلف، مرفقة بالنسخة الأصلية للوكالة.
الوكالة المبرمة خارج الجمهورية التركية:
  • الوكالة المبرمة في قنصليات و سفارات الجمهورية التركية.
  • وكالة مبرمة عند كاتب العدل في بلد الأجنبي و باللغة الرسمية في ذلك البلد، و تضم صورة شخصية لصاحب الوكالة.
    يجب ترجمتها إلى
    اللغة التركية و تصديقها من القنصلية أو السفارة التركية الموجودة في ذلك البلد إذا كانت هذه الدولة غير موقعة على ميثاق لاهاي في تاريخ 5 أوكتوبر 1961م.
    أما إذا كانت من الموقعين على هذا الميثاق فالوكالة لا تحتاج إلى تصديق من القنصليات التركية بشرط أن يتضمن الشرح عبارة (Convention de La Haye du Octobre 1961)
  • مصاريف نقل الملكية:
    - يشترط أن لا تقل قيمة
    العقار في الطابو عن القيمة المحددة في تقرير معدل قيم العقارات في المنطقة.
    - رسوم إجراءات الطابو و تقدر بـ 2 % من قيمة العقار المسجلة في الطابو.
  • ملاحظات يجب على الأجانب الانتباه لها عند شراء عقار في تركيا.
    - قبل شراء العقار في تركيا يجب على المشتري مراجعة مدية السجل العقاري للتأكد من السلامة القانونية للعقار ، وخلوه من أي مشاكل قانونية كالقروض أو حجز  أو مشاكل ميراث.
    - في حال عدم القدرة على الحصول على موعد لإجراء نقل الملكية يمكن مراجعة مديرية السجل العقاري مباشرة.
    - ينصح بعد الاعتماد على وسطاء عقاريين غير موثوقين سواء كانوا شركة أم أشخاص.
    - لا يشترط حصول المشتري على إذن إقامة في تركيا حتى يتم إجراء عملية نقل ملكية
    العقار في تركيا .
    - في حال وقوع أي خلاف بين أطراف العقد يجب الرجول إلى الهيئات القضائية التركية المعنية.
  • أما في حال كان المشتري شركة أجنبية ذات رأس مال الأجنبي :
    يجب مراجعة مديرية السجل التجاري للحصول على وثيقة تحدد نسب رأس المال، ثم مراجعة مديرية التخطيط في مبنى المحافظة في الولاية المعنية للحصول على إذن منها. 

     
شراء عقار في تركيا
 
ما هي الحالات التي تلغى بموجبها عقود تملك العقارات للأجانب في تركيا:
بداية يتم إلغاء عقد شراء العقار في تركيا للأجنبي في حال تمت مخالفة الغاية أو الهدف من العقار عند شرائه في أول الموضوع ، فمثلا إن تم شراء العقار في تركيا بهدف السكن والاستقرار وتم استخدامه لأعمال تجارية فسوف تقوم الجهات المختصة بإلغاء عقد البيع واعتباره كأنه لم يكن ، كما أن عقود تملك العقارات في تركيا تعد لاغية في حال تم شرائه بأساليب ملتوية بعيدة عن القوانين والنظم الموضوعة في البلد ، بالإضافة إلى أن في حال انتهت المدة المحددة للبدء بالمشروع ولم ينفذ منه شيئا على أرض الواقع تعد عقود البيع والشراء للعقارات في تركيا غير موجودة مطلقا.
 
- التأكد من مواصفات العقار في تركيا قبل الإقدام على شرائه:
لكي لا تغدر بسعر الشقة عليك أن تقارن بين السعر المطلوب ثمنا لها وبين مطابقتها للمواصفات على أرض الواقع ، والعوامل التي تحدد سعرها هي مثلا عن قريبة من الساحل ، وإن كانت تقع قرب شبكة المواصلات العامة والذي يعد هذا العنصر عامل يبحث عنه الجميع ، وكما ذكرنا سابقا أن الشقة ضمن المجمع السكني تكون أغلى من الشقة العادية وهذا عنصر واضح للجميع ، بالإضافة إلى أن الإطلالة التي تتمتع بها الشقة تلعب دورا مهما في إعطائها سعرها الحقيقي ، وعلاوة على ذلك فإن قدم البناء من حداثته يعمل على تحديد سعر الشقة العقارية في تركيا فالبناء ذو العمر الحداثي يعتبر أغلى سعرا من القديم لأنه يعد أقل استهلاكا ، وأخيرا هناك عامل مهم يلعب دورا في تحديد سعر الشقة وهو الشقة المفروشة يكون سعرها أكثر من الشقة الخالية.
 

-مشكلة سندات الملكية عند تملك العقارات في تركيا للأجانب:
هناك مشكلة يتعرض لها شاري العقار في تركيا وغالبا لا ينتبه إليها إلا متأخر ويكون الأوان قد مضى وفات ، وهو موضوع سند الملكية الزراعي والسكني أو كما يطلق عليهم الطابو الأحمر والأزرق فاللون الأزرق هو للمشروع الزراعي واللون الأحمر للمشروع العقاري ، الطابو الأزرق يعطى لمن يبغي أن يشتري أرضا زراعية ، وعندما يريد صاحب الأرض أن يبيع أرضه لمستثمر ما ليبني عليه مثلا عقارات في تركيا أو مجمعات سكنية يواجه هذا المستثمر مشاكل كثير سببها هذا السند ، لأن من يبني عقارات سكنية أو يشتريها عليه أن يكون بحوزته طابو أحمر وليس أزرق ، لأن الأحمر هو المسؤول عن العقارات السكنية ، فكان يجب على البائع للأرض أن يحول الطابو من أزرق لأحمر ، فعلينا الانتباه لمثل هذا الأمر لأنك ستسأل عن كيفية بناء عقار على أرض مخصصة للزراعة أساسا ، فكان يجب على المالك الأول للأرض أن يقوم بعملية تغيير لسند الملكية من زراعي إلى سكني ، فبهذه الطريقة يجنب الشاري الوقوع في هذه المشكلة التي لا دخل له فيها.
 
-التيقظ عند شراء العقارات في تركيا من قبل الأجانب:
ولكن هناك أمور يجب أن تنتبه لها كشخص مقدم على شراء عقارات في تركيا فالحذر مطلوب، فمثلا عليك عند شراء الشقق السكنية في تركيا المعروضة للبيع أن تأخذ حذرك بشأن توقيع عقد الشراء فيجب أن تكون ضمن دائرة قانونية خاصة بهذا الأمر فكل عقد يوقع خارجها يعد لاغي وكأنه لم يجري، ويجب عليك أن تكون حذرا من شراء عقار على المخططات دون التواجد بشكل شخصي، فبهذه الخطوة يمكن أن تغش بسهولة، وفي حال تم توقيع العقد فلن تستطيع التراجع بشكل مطلق.
ما الذي تتميز به العقارات في تركيا عن باقي العقارات في الدول الأخرى ؟
 
* إن العقارات في تركيا تنافس وبشدة الكثير من الدول العربية والأجنبية , فنجد أن تركيا مليئة بالمشاريع العقارية التي تجذب المستثمريين العقاريين من خارج تركيا , والجدير بالذكر أن عقارات وشقق تركيا تبنى على يد أهم المهندسين والاختصاصيين وبأفضل مواد البناء ..
 
كما أن إطلالة عقارات تركيا لها دور كبير في جذب كل الراغبين بشراء عقار في تركيا ذو إطلالة بحربة أو إطلالة على مسطحات خضراء
* الكثير من الخبراء العقاريين تتحدث عن ماتتمتع به عقارات تركيا بشكل عام وشقق تركيا بشكل خاص من حداثة ورقي إضافة إلى تطبيق معايير الأمان الزلزالي في عقاراتها كل هذا لن يؤثر على أسعار العقارات في تركيا فتعتبر منافسة لكثير من العقارات في دول أوروبا
 
* إن القوانين الصادرة من الحكومة التركية الداعمة للاستثمار العقاري  كانت سبب في إقبال كثير من المستثمرين على شراء العقارات في تركيا ومن هذه القوانين قانون التجنيس في تركيا الذي نص على  منح الجنسية التركية لكل من يستثمر في تركيا بأحد أنواع الاستثمار كشراء عقارات في تركيا بقيمة 250 ألف دولار أمريكي كحدٍ أدنى ,أو إيداع ما يعادل 500 ألف دولار أمريكي كحد أدنى في أحد البنوك التركية ,إضافة لتوظيف 50 موظف على الأقل من الموظفين الأتراك .
 
* تخفيض الحكومة التركية للضرائب عند استثمار العقارات في تركيا فأصبحت الضرائب العقارية التي يقوم بدفعها أي مستثمر تركي مساوية للضرائب العقار ية التي يدفعها المستثمرين الأجانب عند شراء العقار في تركيا .
* الاستقرار السياسي والأمني والذي  يؤدي بدوره إلى استقرار سياسي وهذا كله يؤدي إلى نجاح الاستثمار العقاري.
* خيارات الاستثمار العقاري في تركيا كشراء عقار في مشروع قيد الإنشاء بمنطقة حيوية  ثم بيع العقار بعد انتهاء المشروع بسعر أعلى , وبإمكانك أيضاً شراء شقة في تركيا وتأجيرها وتضمن بذلك مردود ثابت لك , ومن خيارات الاستثمار العقاري في تركيا شراء عقار قديم   وإجراء تحسينات عليه ومن ثم بيعه بسعر أعلى  .
 
 

 
قناة إسطنبول الجديدة ... سر تتضاعف أموال المستثمرين على ضفاف البوسفور الجديد
 
 
مقالات ذات صلة :                                             
 
 
الإقامة في تركيا عن طريق شراء عقار | شقق رخيصة للبيع في تركيا | أسعار العقار في تركيا | شراء عقار في تركيا
#مرساة_العقارية #شقق_تمليك #عقارات_اسطنبول
 
 
 

تاريخ آخر تحديث:: 2021-05-02
مقالات عقارية
شاهد فيديو
شقق بالتقسيط
مشاريع مميزة
دعنا نعلمك بكل جديد

بانضمامك للقائمة البريدية

جميع الحقوق محفوظة لموقع مرساة العقارية 2021