هكذا يمكن للمستثمرين كسب الملايين

تاريخ آخر تحديث:: 2021-10-13
+ حجم الخط -
0 1130
الاستثمار يعني شراء أصول ذات قيمة، تدعى الأصول الرأسمالية، يشتريها المستثمر بناء على توقعات لها إما:
 
بارتفاع قيمتها بمرور الوقت.
وإما للقناعة بأنها سوف توفر مصدراً جديداً للدخل.
أو أنها تحقق الأمرين معاً أي ارتفاع قيمتها مع مرور الوقت، وتوفيرها مصدراً جديداً للدخل.

ربما تختلف نسبة نجاح الاستثمار من دولة لأخرى، بحسب الظروف الاقتصادية والسياسية للدولة، لكن معايير نجاح
الاستثمار لا تختلف بشكل كبير بين دولة وأخرى، ففي تركيا على سبيل المثال، نجح العديد من المستثمرين العرب في الاستثمار العقاري بصورة مدهشة، وبالمقابل العديد منهم لم يحقق عائد استثماري مجدي، والسبب دائما يعود لاختيار موقع الاستثمار وهل يحقق المعايير المثالية أم لا؟
 
يعتقد البعض بأن أهم معايير الاستثمار الناجح في تركيا هي الخدمات الحكومية التي تقدم في المنطقة من " مستشفيات، ومدارس، وشبكة حكومية مواصلات متطورة ومراكز وأسواق... إلخ
وهذه الاستثمارات لا شك أنها جيدة وتمثل العائدات المالية لها من 3 – 7 % من قيمة العقار سنوياً، لكن ليست هي الأفضل بكل تأكيد، ففي تركيا تعتبر معايير الاستثمار الناجحة هي تلك المرتبطة بالخطط التنظيمية للدولة، بمعنى اختيار موقع ضمن إطار مخطط تنظيمي ضمن خطة حكومية قريبة المدى، التي ارتفعت فيها قيمة العقارات بنسب تتجاوز 800% خلال السنوات الماضية، وتنقسم هذه الخطط التنظيمية لقسيمين

القسم الأول ويسمى في
السوق العقاري التركي مخطط  1/5000 ( مخططات التنظيم الإعمار الأولية )
وهو مخطط يشمل مناطق تنظيمية لكنه سيمر في عدة مراحل ( التصاميم - الاعتراضات - التعديلات) في هذه المرحلة يكون سعر العقارات رخيص نسبياً وقابل للزيادة بشكل "جنوني" ،على سبيل المثال تعتبر منطقة
أرناؤوط كوي وتشاتالجا في معظمها ضمن مخطط 1/5000 وبالمناسبة ارتفعت قيمة العقارات في بعض أقسام أرناؤوط كوي أكثر من 800% خلال عدة سنوات، ويمكن خلال المراحل التي ستمر بها المخططات التنظيمية تعديل شكل المخطط أكثر من مرة، قبل أن يستقر المخطط على شكله النهائي.
 

القسم الثاني ويسمى في السوق العقاري التركي  لقاموس المصطلحات العقارية بمخطط 1/10000
وهو الصورة النهائية للمخطط 1/5000 بعد أن يمر بكل مراحل (التصاميم – الاعتراضات – التعديلات) في هذه المرحلة يكون
سعر العقارات أعلى قيمة لكنه قابل للزيادة، ومن المناطق التي تقع ضمن اطار هذا المخطط  في إسطنبول " بعض أقسام أرناؤوط كوي – بعض أقسام ريفا – ومناطق في سيلفري"

لتكون الصورة واضحة أكثر يمكننا المقارنة بين اثنين من المستثمرين استثمرا في
عقارات تركيا عام 2016

-  الأول اختار
شقة سكنية في الفاتح (منطقة في مركز اسطنبول تحتوي على كل الخدمات الحكومية) بقيمة 200 ألف دولار بعائد استثماري بلغ 6% من قيمة العقار سنوياً
بعد 5 سنوات تكون بلغت الأرباح 60 ألف دولار


- المستثمر الثاني اختار أرض بقيمة 200 ألف دولار في منطقة أرناؤوط كوي ضمن مخطط تنظيمي 1/5000، ارتفعت قيمة الأرض ليصل سعرها في عام 2021 لأكثر من مليون دولار أمريكي

السؤال هو: هل حقق المستثمر الثاني أرباحاً بمحض الصدفة؟ الجواب بالتأكيد ليست صدفة بالرغم أن الأرباح تجاوزت توقعاته، لكن الفرق الجوهري بين من اختار استثمار مربح واستثمار يحقق الثراء يكمن في التعامل مع
مستشار عقاري قادر على قراءة تطورات السوق العقارية ولديه خبرة في المخططات التنظيمية التي تحقق أعلى نسبة أرباح ممكنة.
 
الآن سنرجع للمناطق التنظيمية، لنفترض أن مخططاً تنظيمياً صدر بناءً على مشروع ضخم، (مخطط أرناؤوط كوي بناءً على مشروع قناة إسطنبول على سبيل المثال) ولم ينفذ المشروع (ألغي مشروع القناة لسبب ما) فهل سيكون الاستثمار خاسراً؟
في هذا الحالة والتي تعبر عن أسوء الاحتمالات، سيبقى الاستثمار محافظاً على قيمته دون خسارة، لأنه ضمن مخطط تنظيمي صدر فعلاً، لكنه لن يحقق تلك الأرباح الكبيرة جداً، وهذا ما يعرف بالاستثمار الآمن في أسوء الاحتمالات.


حول الاستثمار في المخططات التنظيمية التركية أعدت مرساة العقارية ومن خلال مستشاريها وخبرائها دراسة عن أهم المواقع الاستثمارية في إسطنبول، يمكنهم الاطلاع عليها بالتواصل معنا.
 
قناة إسطنبول الجديدة ... سر تتضاعف أموال المستثمرين على ضفاف البوسفور الجديد
 
 
تحرير فريق مرساة العقارية©


مقالات ذات صلة :                                             
 
الإقامة في تركيا عن طريق شراء عقار | شقق رخيصة للبيع في تركيا | أسعار العقار في تركيا | شراء عقار في تركيا
#مرساة_العقارية #شقق_تمليك #عقارات_اسطنبول

 


تاريخ آخر تحديث::2021-10-13
مقالات عقارية
شاهد فيديو
شقق بالتقسيط
مشاريع مميزة

مشاريع فاخرة في تركيا

عقارات في تركيا

دعنا نعلمك بكل جديد

بانضمامك للقائمة البريدية

جميع الحقوق محفوظة لموقع مرساة العقارية 2021